إدارة السمعة لمكتب المحاماة

لا يوجد شيء يجعلك تبدأ صباحك بشكل سلبي ويعكر مزاجك بشكل أسرع من وجود تقييم  سلبي في تقييمات Google أو عبر Facebook أو تغريدة سلبية على twitter عن شركتك، إنها ناقوس خطر يتطلب اتخاذ إجراء فوري لضمان بقاء سمعة مكتبك كما هي.

في الوقت الذي تتخذ به إجراء سريع يمكن أن يساعد في التخفيف من وطأة التقييم السلبي، فإن إدارة سمعة المحامي هي أمر يتطلب عملاً يوميًا من بدايات ممارسة المهنة، وليس سرا أن سمعة المحامي السلبية هي من تقتل ممارسته للمهنة.

تتضمن إدارة سمعة المحامي إدارة السرد حول مكتبه من نواحي مختلفة في عالم الإنترنت، من التقييمات عبر الإنترنت إلى النشر والتعليقات في وسائل التواصل الاجتماعي، وهذا يعني إدارة ما يفكر فيه عملاؤك (في الماضي والحاضر والمستقبل) والآخرون بشأن مكتبك او شركتك من خلال تشجيعهم على التقييم الإيجابي، والقضاء على نقاط الضعف التي تؤدي إلى عمل تقييمات سلبية، وبناء سمعتك عبر الإنترنت وخارجه.

في هذا المقال

  1. لماذا يعتبر تقييم عملاء شركة المحاماة مهماً؟
  2. ماهي فوائد إدارة السمعة لمكاتب المحاماة؟
  3. كيفية الحصول على تقييم إيجابي من عملاء مكتب المحاماة.
  4. كيفية التعامل مع تقييم العملاء السلبي لمكتب المحاماة.
  5. كيفية إدارة سمعة المكتب الخاص بك.
  6. إن سمعتك في مكتب المحاماة مهمة ، ولكن لا تجعلها تربكك

لماذا يعتبر تقييم عملاء شركة المحاماة مهماً؟

تقييم العملاء هي سيف ذو حدين: يمكنهم إما بناء سمعتك أو التهديد بتدميرها، سواء كانت إيجابية أو سلبية، يقول 93 ٪ من المستهلكين أن التقييم عبر الإنترنت يؤثر على قرارات الشراء الخاصة بهم، ويثق 76٪ من المستهلكين في التقييمات عبر الإنترنت بقدر ما يثقون في توصيات العائلة والأصدقاء.

قد تعتقد أنه يمكنك الاعتماد على الإحالات الشفوية وحدها، في حين أن بعض المحامين يبقون تحت الأضواء بفضل عملية الإحالات القوية، ذلك لأن لديهم سمعة تدعمهم، ولبناء سمعتك على الإنترنت، أنت بحاجة إلى تقييمات إيجابية من قبل العملاء.

ماهي فوائد إدارة السمعة لمكاتب المحاماة ؟

  • المصداقية: التقييم والتعليقات الإيجابية لمكاتب المحاماة من أسباب تمتعهم بمصداقية لدى العملاء.
  • الثقة: الأشخاص بشكل طبيعي يثقون بمكاتب وشركات المحاماة ذات السمعة الطيبة.
  • الأرباح: مكاتب وشركات المحاماة ذات التقييم والمحتوى الإيجابي الأعلى تحصل على المزيد من الأعمال.

وهذا هو السبب في أن إدارة السمعة لمكتب المحاماة ذو أهمية عالية, وتتيح لك السمعة الجيدة تقديم نفسك بأفضل صورة ممكنة لمجتمع الإنترنت.

كيفية الحصول على مراجعات إيجابية من عملاء مكاتب المحاماة

تشير الدراسات إلى أن المستهلكين الذين يعانون من تفاعل سيئ من قبل الشركات التي يتعاملون معها عموماً هم أكثر عرضة بنسبة 50٪ لمشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي من أولئك الذين لديهم تجارب جيدة، بالإضافة إلى ذلك، من المرجح أن يشارك 52٪ من العملاء تجاربهم السلبية على أحد مواقع التقييم عبر الإنترنت, فالخلاصة اذن أن تجربة العميل الجيدة متوقعة وليست اختيارية.

لن تحصل على تعليقات إيجابية بشكل كبير من كل عميل بناءً على تقديم ما هو متوقع له، فهذا واجبك، عليك أن تجتهد في الحصول على تقييمات العملاء.

كيف تطلب من عملائك آراء إيجابية

لا بأس أن تسأل عملائك عن رأيهم فيك، لا تعرف كيف تقوم بذلك؟ الامر بسيط، أولاً وقبل كل شيء، يجب أن تبدأ في بناء الثقة مع العميل من البداية وليس فقط في نهاية الخدمة، عندما يدفع لك العميل مقابل الحصول على خدماتك (الواقع ان عملية الدفع بحد ذاتها تشعر العميل على الأغلب بشعور غامض).

هنا بعض الأفكار لك:

  • اسأل عملائك في البداية كيف سمعوا عنك: هل قرأوا عنك عبر أي موقع تواصل؟ هل وجدوا اسمك في قاعدة بيانات المحامين؟ هل سمعوا عنك من صديق؟ تساعدك الإجابات في معرفة مدى جودة إدارتك لسمعتك على الإنترنت وخارجه، وتساعدك على تحديد كيفية تحسين جهودك التسويقية.
  • اطلب تقييماً في منتصف الخدمة: هل هناك أشياء يمكنك القيام بها بشكل مختلف؟ إذا كان الأمر كذلك، فإن السؤال في منتصف الخدمة أمر بالغ الأهمية، ستواجه المشاكل في البداية، مما سيساعدك على تصحيح المسار وتجنب التجربة السلبية مع العميل.
  • ذكّر عملائك بترك تقييم عبر الإنترنت: في نهاية الخدمة، ذكّر عملائك بأنك تقدر دائمًا التعليقات عبر الإنترنت في أماكن مثل twitter أو Google نظرًا لأنك مكتب محاماة تسعى للنمو، سيوصون بك على الأرجح إلى صديق شفهيًا، فلماذا لا يفعلون ذلك عبر الإنترنت أيضًا؟

استفد من وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية

من المهم جعل عملية التقييم بسيطة قدر الإمكان، مع ضمان قبول التقييم بأي طريقة يفضلها عملاؤك، هناك العديد من المنصات لاستخدامها في التقييم عبر الإنترنت، بما في ذلك:

  • وسائل التواصل الاجتماعي: من أكثر الطرق شيوعًا لقبول المراجعات عبر الإنترنت، تسمح لك المنصات مثل Facebook بقبول التقييمات عبر صفحة أعمال مكتب المحاماة، كما أن تغريدة بسيطة على موقع twitter ستحدث فرقاً كبيراً.
  • Google: إذا كنت ترغب في نقل عملك إلى مستويات أفضل، فقم بتوجيه العملاء إلى Google عندما يبحث شخص ما عن اسمك، ستحتاج إلى تعليقات إيجابية مصاحبة لمعلوماتك التجارية على صفحة بحث Google.

كيف تتعامل مع تقييمات العملاء السلبية لمكتب محاماة؟

عندما تتلقى تقييم إيجابي من أحد العملاء، فمن الأفضل أن ترد على الفور، لقد أمضوا الوقت الكافي للتحدث عن تجربتهم الإيجابية، لذا يجب أن تأخذ الوقت الكافي لتقديم الشكر، في المقابل، فإن آخر شيء يجب عليك فعله هو الرد الفوري على تقييم سلبي، الاستجابة في هذه اللحظة على الأغلب ستكون عبارة عن كارثة.

أفضل طريقة للرد على تقييمات العملاء السلبية لشركة المحاماة

في البداية تأكد من عدم فعل أي شيء ينتهك قيم مهنة المحاماة، وتذكر دائمًا سرية كافة المعلومات الخاصة بعميلك، مهما كانت معلومات العميل بسيطة، أحذر ان تنشر شيئاً منها في محاولتك الرد على العميل.

من الأفضل أن تكون الاستجابة مناسبة وهادئة بحيث أنها لا توحي أي مشاعر غير ضرورية، إستخدم عبارات قياسية عند الرد على العميل مثل : “نأسف لأنك لست سعيدًا بخدماتنا” ، واعرض التحدث مع العميل حول سبب هذا التقييم السلبي على انفراد، بصفتك محاميًا، لا يمكنك مطلقًا الخوض في أي تفاصيل عن القضية ردًا على التقييم، من الممكن أن تفقد ترخصيك المهني من خلال الرد علنًا بمعلومات سرية حول القضية.

قد تتطلب بعض التقييمات السلبية بعض الإجراءات الإضافية مثل التواصل مع العميل مباشرة في اتصال خاص للتحدث عن تجربته، هذا مفيد بشكل خاص إذا كانت هناك مشكلة مذكورة في التقييم وتعتقد انه يمكنك حلها.

تتيح لك بعض مواقع الويب أيضًا الإبلاغ عن التعليقات إذا كانت غير مناسبة أو تنتهك شروط الموقع، سيطلع موقع الويب على التقييم وقد يزيله أو يطلب من العميل مراجعة التقييم.

تعلم من أخطائك

على الرغم من أن التعليقات السلبية غيرمرغوبة بالنسبة للمحامي، إلا أنها تعتبر ثروة من المعرفة عندما يتعلق الأمر بتحسين جودة خدماتك. مع كل تعليق أو تقييم، تعرف على ما يمكنك استخلاصه من تلك التجربة لتطوير أعمالك، ضع في اعتبارك ما يمكنك فعله لضمان عدم حدوث ذلك مرة أخرى، سوف تساعدك تلك التقييمات والتعليقات على تجنب تكرارها في المستقبل.

كيفية إدارة سمعة مكتب المحاماة الخاص بك

بصفتك محاميًا، حتماً أنك تحاول بناء سمعتك، أو ربما تتمتع بسمعة جيدة تحاول الحفاظ عليها، في كلتا الحالتين، تحتاج إلى تطبيق أفضل الطرق لإدارة سمعتك، دعونا نتعمق في الأمر.

أبذل كل جهدك في بناء الثقة

يجب أن تعكس سمعة مكتب المحاماة الخاص بك قيمك وخدماتك الأساسية، فاذا كنت محامي ناجح ويعرفك الناس بالخدمات التي تقدمها في مجال القضايا التجارية مثلا، لا تحاول اقحام نفسك في قضايا من نوع أخر مثل قضايا الأحوال الشخصية مثلاً، إضافة إلى ذلك لا تقم بالخوض في مواضيع لا ترتبط بنشاطك التجاري، مثل المواضيع السياسية أو الإجتماعية، يمكنك القيام بذلك من خلال حسابك الشخصي وليس من حسابك التجاري.

أثناء عملك على إدارة سمعتك، ضع في اعتبارك قيمك وأهدافك الثابتة عندما تعتمد سمعتك على الثقة، تأكد من أنك ستكون صادقًا مع نفسك وعملائك.

من المهم أيضًا معاملة كل شخص تقابله باحترام، سواء أكان عميلاً أو لا ، أو شخصاً قام بزيارتك ولكنه لم يتعاقد معك، فأنت لا تعرف من أين سيأتي عميلك التالي.

أسس نفسك كخبير موثوق في مجالك

لكسب سمعة طيبة داخل مهنة المحاماة، يجب أن تثبت نفسك كخبير جدير بالثقة في ممارسة معينة، يريد العملاء محامين على دراية بكيفية الحصول على أفضل النتائج، لكي يُنظر إليك كخبير جدير بالثقة في مجال معين، يجب أن تصبح كذلك، اذهب إلى المؤتمرات المتخصصة، واقرأ الكثير من المراجع وشارك الإقتباسات، وابق على اطلاع في كل الاتجاهات في تخصصك.

شارك معلوماتك بشكل عام عبر المدونات، والصحف الإلكترونية إن أمكن، عندما يطرح العملاء والزملاء المحتملون أسئلة على وسائل التواصل الاجتماعي أو عبر الهاتف، افعل ما بوسعك للإجابة عليها.

حافظ على متابعة الأنشطة التي تعمل على  بناء السمعة

جزء من بناء سمعتك هو التأكد من أن الآخرين يعرفون أنك موجود، بالإضافة إلى الجهود المبذولة على الإنترنت، هناك العديد من الفرص الشخصية لبناء سمعتك كمحامي، على سبيل المثال ، استفد من:

  • المحاضرات.
  • فرص التدريب.
  • الشبكات القانونية.
  • رعاية الأحداث القانونية.
  • المشاركة في الإعمال التطوعية والمبادرة بها.
  • الحضور الفاعل في وسائل الإعلام مثل كتابة المقالات في الصحف الإلكترونية أو المشاركة في الإذاعات والقنوات الفضائية.

مراقبة ورصد سمعتك على الإنترنت

فكر في الرد على التعليقات وتأكد من أنك تراقب سمعتك عبر الإنترنت، الطريقة الوحيدة للقيام بذلك هي عبر الادوات التقنية وبعض الجهد الشخصي.

إعداد التنبيهات

عند إدارة صفحاتك على وسائل التواصل الاجتماعي، قم بإنشاء تنبيهات باسم مكتبك أو شركتك وأسماء كل موظف في مكتبك، يمكنك أيضًا القيام بنفس الشيء في أماكن أخرى حول الإنترنت باستخدام تنبيهات Google  في كل مرة يتم فيها ذكر اسم مكتبك، ستتلقى تنبيهًا، إذا ظهر تقييم سلبي، فستكون أول من يعرف به وستتمكن من معالجته في الوقت المناسب.

مراقبة مواقع التقييم

راقب مواقع الويب الخاصة بالتقييم مثل Google وأي موقع ويب أو موقع تواصل إجتماعي آخر يظهر اسمك عليه.

إن سمعتك كمكتب للمحاماة مهمة، ولكن لا تجعل من مراقبتك لها تربكك

قد تبدو محاولة إدارة سمعتك عبر الإنترنت أمرًا مربكًا، من الصعب التحكم في كل شيء يتم التفكير فيه أو قوله عن مكتبك أو شركتك؟

أثناء عملك على إدارة سمعتك عبر الإنترنت، تذكر ان سمعتك مهمة، لكن لا ينبغي أن تستهلك وقتك وتفكيرك بالكامل، أصلح ما يمكن إصلاحه، وصحح ما أنت قادر على تصحيحه، ولكن عليك أن تقر بأنه لا يمكنك النجاح في كل مرة.

اقرأ ايضاً

المقال المذكور أعلاه كان بعنوان : إدارة السمعة لمكتب المحاماة .